آبل تخفض حجم طلباتها لشركة Dialog، وعلى الأرجح لصالح رقاقتها الخاصة
آبل تخفض حجم طلباتها لشركة Dialog، وعلى الأرجح لصالح رقاقتها الخاصة

آبل تخفض حجم طلباتها لشركة Dialog، وعلى الأرجح لصالح رقاقتها الخاصة صحيفة الحوار نقلا عن إلكتروني ننشر لكم آبل تخفض حجم طلباتها لشركة Dialog، وعلى الأرجح لصالح رقاقتها الخاصة، آبل تخفض حجم طلباتها لشركة Dialog، وعلى الأرجح لصالح رقاقتها الخاصة ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة الحوار ونبدء مع الخبر الابرز، آبل تخفض حجم طلباتها لشركة Dialog، وعلى الأرجح لصالح رقاقتها الخاصة.

صحيفة الحوار آبل هي شركة تحب أن تفعل كل شيء بنفسها كلما كان ذلك ممكنًا. مزايا هذا واضحة جدًا لأنه قد يعني خفض التكاليف على المدى الطويل، وإزالة عدم اليقين بشأن ما إذا كانت العلاقة بين شركة آبل والشركات الأخرى ستتعطل، وكذلك تحكم أكثر في المواصفات والميزات.

ولهذا السبب نحن لم نتفاجأ عندما سمعنا في العام الماضي بأن شركة آبل تتطلع إلى تطوير رقاقة إدارة الطاقة الخاصة بها لهواتف iPhone. ويبدو الآن أن شركة آبل تواصل العمل على رقاقة إدارة الطاقة الخاصة بها، أو على الأقل هذا ما يجري التكهن به وفقا لتقرير جديد صدر مؤخرًا من صحيفة The Financial Times.

يتضمن التقرير بيانًا من شركة Dialog أكد فيه الرئيس التنفيذي للشركة أن شركة آبل قد خفضت عدد طلباتها للشركة بنسبة تصل إلى 30 في المئة. كما يضيف الرئيس التنفيذي للشركة أنه يتوقع أن يتم تقليص عدد الطلبات بشكل أكبر في العام 2019.

في حين أنه من الممكن أن تعثر شركة آبل على مورد آخر، فإن هذا يؤجج الشائعات التي تقول بأن شركة آبل قد تصنع رقاقة إدارة الطاقة الخاصة بها وتقوم الآن بالتخلص التدريجي من رقاقات Dialog. في وقت سابق من هذا العام، ذكرت شركة Dialog أنها ستظل تتعامل مع شركة آبل، على الرغم من أن هذا التقرير الأخير يظهر بأن حجم المعاملات التجارية بين الشركتين لم يعد كما كان من قبل.

 

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة الحوار . صحيفة الحوار، آبل تخفض حجم طلباتها لشركة Dialog، وعلى الأرجح لصالح رقاقتها الخاصة، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : إلكتروني