شاهد.. هكذا اصبح طفل مسرحية “إنها حقاً عائلة محترمة” بعد 39 سنة!
شاهد.. هكذا اصبح طفل مسرحية “إنها حقاً عائلة محترمة” بعد 39 سنة!

شاهد.. هكذا اصبح طفل مسرحية “إنها حقاً عائلة محترمة” بعد 39 سنة! صحيفة الحوار نقلا عن نورت ننشر لكم شاهد.. هكذا اصبح طفل مسرحية “إنها حقاً عائلة محترمة” بعد 39 سنة!، شاهد.. هكذا اصبح طفل مسرحية “إنها حقاً عائلة محترمة” بعد 39 سنة! زوارنا الأعزاء من كل صوب وحين تتشرف صحيفة الحوار الإخبارية بنقل كل ما هو جديد من الأخبار المحلية والعالمية عبر موقعنا الحوار صحيفة الحوار ونبدء مع الخبر وهو كالأتي، شاهد.. هكذا اصبح طفل مسرحية “إنها حقاً عائلة محترمة” بعد 39 سنة!.

مسرحية انها حقا عائلة محترمةمسرحية انها حقا عائلة محترمة

صحيفة الحوار صدفة رائعة كشفت عن ظهور جديد لـ طفل مسرحية “إنها حقاً عائلة محترمة” بعد مرور 39 سنة كاملة على عرضها، حيث ظهر بملامح مختلفة تماماً كرجل بالغ.

وقد أطل أحمد عبد الله نصر صاحبة شخصية “الطفل اللمض” أو الابن الأصغر للأب الأرمل الذي يعاني في تربية أبنائه ضمن أحداث المسرحية، وذلك من خلال لقاء بالمصادفة جمعه بالفنانة ندى بسيوني خلال تنزهها في دير سانت كاترين في شبه جزيرة سيناء.

ونشرت ندى بسيوني صورة تجمعها ببطل المسرحية، لتكشف عن هيئته حالياً، حيث أرفقتها بتعليق قالت فيه: “في زيارة سانت كاترين قابلته صدفه ولما عرفت هو مين اتبسطت به جداً.. إنه الطفل اللمض في مسرحيه إنها حقا عائلة محترمة للفنان فؤاد المهندس وأمينه رزق وشويكار ومحمود الجندى وعبدالله فرغلي”.

وكان أحمد عبد الله نصر قد أطل عبر مسرحية “إنها حقاً عائلة محترمة” عام 1979، وبعدها قدم بعض الأدوار القليلة في السينما أشهرها فيلم “على باب الوزير” مع النجم عادل إمام قبل أن يبتعد تماماً عن الساحة الفنية، حيث انشغل بدراسة الهندسة ويعمل حالياً كمهندس مدني.

 

هذا وتتقدم أسرة موقع صحيفة الحوار الإخبارية بتقدم فائق الإحترام والشكر لزوارنا ولمتابعينا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل من الأخبار العربية والعالمية لما يرتقي اليه القارئ العزيز ، ولا تنسوا متابعتنا علي صفحات التواصل الإجتماعي الخاصة بالصحيفة علي الفيسبوك وتويتر صحيفة الحوار . صحيفة الحوار، شاهد.. هكذا اصبح طفل مسرحية “إنها حقاً عائلة محترمة” بعد 39 سنة!، كل جديد وحصري وعاجل تجدوه علي موقع صحيفة الحوار تابعونا ليصلكم كل جديد .

المصدر : وكالات