محافظ حضرموت: الأمن سيتسلم المواقع المدنية في المدن بدلا عن الجيش
محافظ حضرموت: الأمن سيتسلم المواقع المدنية في المدن بدلا عن الجيش

محافظ حضرموت: الأمن سيتسلم المواقع المدنية في المدن بدلا عن الجيش

صحيفة الحوار نقلا عن حضارم نت ننشر لكم محافظ حضرموت: الأمن سيتسلم المواقع المدنية في المدن بدلا عن الجيش، محافظ حضرموت: الأمن سيتسلم المواقع المدنية في المدن بدلا عن الجيش ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة الحوار ونبدء مع الخبر الابرز،

محافظ حضرموت: الأمن سيتسلم المواقع المدنية في المدن بدلا عن الجيش

.

صحيفة الحوار  

شدد محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني، على ضرورة الحفاظ على المعدات الأمنية المقدمة من التحالف العربي لقوات الأمن.


جاء ذلك خلال ترأسه اليوم بالمكلا لقاءً موسعاً بقيادة الادارة العامة للأمن والشرطة وقادة الأجهزة الأمنية والوحدات التابعة للأمن ومدراء أمن مديريات ساحل حضرموت.

وأكد المحافظان أن المرحلة القادمة ستكون مرحلة الاهتمام بالجهاز الأمني وتطويره ودعمه ، أان قيادة السلطة المحلية ستركز اهتمامها على المؤسسة الأمنية التي ستقع على عاتقها مهمة استلام المواقع المدنية في المدن ومهمة حفظ الأمن بدلاً عن الجيش الذي تولى بجدارة تلك المهمة خلال أكثر من عامين .

وأشار المحافظ إلى أن المرحلة الحالية استثنائية وتتطلب أولوياتها اليقظة وأداء الواجب وتنفيذ المهام والانضباط على أكمل وجه، وأنه لا هوادة ولا استرخاء ويجب الحفاظ على الجاهزية القتالية واستشعار الحس الأمني.

وقال المحافظ البحسني : "إنه في ظل هذا الاهتمام وفي ظل الثقة من قبل قيادة التحالف العربي تلقينا دعماً من قيادة التحالف ممثلةً في المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة يتمثل في معدات وآليات لحفظ الأمن وذلك ايماناً منهم بأن حضرموت تعد تجربة نموذجية في حفظ الامن وعلينا رد الوفاء والجميل ولن يكون ذلك إلا بالوفاء بالالتزامات التي اتخذناها على انفسنا بالحفاظ على هذه المعدات والآليات واستخدامها الاستخدام الأمثل والاستفادة القصوى منها والحفاظ على جاهزيتها الفنية وتكريسها للاستخدام الرسمي وللمهام الرسمية فقط " .

 

وشدد المحافظ على أن هذه الآليات والمعدات والعربات يجب أن تكون في مواقع العمل والوحدات الأمنية والعسكرية وان لا تخرج من مواقعها إلا لأداء الواجب والمهمة الامنية فقط ، ويمنع منعاً باتاً استخدامها للأمور الشخصية، أو خروجها خارج اوقات الدوام لأي ظرف كان عدا المهام الأمنية ، وسيتم اتخاذ اجراءات صارمة ضد من يخالف ذلك أو يُضبط وبحوزته أي آلية أو عربة في مهمة خاصة أو في أي موقع خارج المهمة الرسمية ، ولن يسمح لأي شخص أو قائد أمني أو عسكري بالاستخدام السيء لهذه المركبات ، كما ينبغي الحفاظ عليها وتفقّد جاهزيتها الفنية ، والحد من السرعة الجنونية ، وسيتم مراقبة كل سائق لا يهتم بمركبته او يُحدث بها اي تلف أو يتجاوز السرعة المسموحة " .


وشدّد المحافظ على التعامل الأمثل من قبل رجال الأمن مع المواطنين، واعادة الثقة وان يسود الاحترام المتبادل بين الطرفين، وتجسيد شعار " الشرطة في خدمة الشعب" .

وأكد محافظ حضرموت أن التغييرات في المناصب الأمنية ستخضع للتدوير وسيتم مكافأة المُحسن ومحاسبة المخطئ، ويجب أن يفهم الجميع ان "مفهوم أن يظل القائد في منصبه الى أن يموت ثم يورّث ابنه قد انتهى".

وقال المحافظ "إن الوحدات الأمنية المختلفة ستشهد دعماً لتطوير الأداء، ويجب الحفاظ عليها وصيانتها بشكل مستمر والحفاظ على المرافق الأمنية والانضباط الدائم والتعاون مع المواطنين ومحاربة الجريمة ومحاسبة المسيئين، وأن قسم المخدرات سيزوّد بوسائل جديدة وسنعمل على تطويره ولا يمكن أن نترك شبابنا عرضة لهذه الآفة الخبيثة الدخيلة على مجتمعنا، وعلى الدفاع المدني وجميع الاجهزة والوحدات الامنية القيام بمهامها على أكمل وجه".


وكانت الإمارات تقدمت هذا الأسبوع 157مركبة، قيما قدمت السعودية 30 عربة لقوات الأمن بساحل حضرموت.

 

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة الحوار . صحيفة الحوار،

محافظ حضرموت: الأمن سيتسلم المواقع المدنية في المدن بدلا عن الجيش

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : حضارم نت