حكاية "طارق" مجند الشرطة.. مات بسبب "تذكرة قطار" في العياط
حكاية "طارق" مجند الشرطة.. مات بسبب "تذكرة قطار" في العياط

حكاية "طارق" مجند الشرطة.. مات بسبب "تذكرة قطار" في العياط صحيفة الحوار نقلا عن الوطن ننشر لكم حكاية "طارق" مجند الشرطة.. مات بسبب "تذكرة قطار" في العياط، حكاية "طارق" مجند الشرطة.. مات بسبب "تذكرة قطار" في العياط ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة الحوار ونبدء مع الخبر الابرز، حكاية "طارق" مجند الشرطة.. مات بسبب "تذكرة قطار" في العياط.

صحيفة الحوار انتهت حياة مجند شرطة "طارق"، أثناء محاولته الهرب من 3 أفراد شرطة من قوة مباحث النقل والمواصلات، لاستقلاله القطار رقم 973 القاهرة - أسيوط، دون تذكرة.

جاء في التحريات أن الشاب العشريني كان يقضي خدمته في معكسر التدريب بقطاع الشهيد اللواء محمود عادل بمطار القاهرة، وقفز من القطار أثناء سيره ما بين قرية كفر شحاتة بالمتانيا وبندر العياط، خوفا من ضبطه وتسليمه للشرطة لعدم قدرته على دفع قيمة تذكرة القطار،  فاصطدام بعامود خرسانة الإشارات ولقي مصرعه في الحال.

وأثبتت التحريات أن الواقعة بدأت بورود إخطار من شرطة النجدة، حول سقوط شاب من قطار الصعيد ومصرعه بمنطقة العياط، وعلى الفور انتقلت قوة أمنية من المباحث، تحت إشراف اللواء رضا العمدة مدير الإدارة العامة للمباحث، لفحص البلاغ وكشف ملابسات الواقعة.

وجاء من خلال التحريات الأولية، التي جرت تحت إشراف اللواء محمد الألفي نائب مدير الإدارة العامة للمباحث، والعميد رئيس المباحث الجنائية لقطاع جنوب الجيزة، والمقدم الرائد إمام شعلان، رئيس مباحث نقطة شرطة المتانيا، أنه أثناء مرور القطار رقم 973 القاهرة – أسيوط بين قرية كفر شحاتة بالمتانيا وبندر العياط وقع منه شاب اصطدم بعامود خرسانة الإشارات ولقي مصرعه في الحال.

وأوضحت التحريات التي جرت على يد العقيد علي عبد الكريم مفتش مباحث العياط والبدرشين،  أن المجند المتوفى يدعى طارق. م. ع 21 سنة مجند عمليات خاصة قطاع الشهيد اللواء محمود عادل بمطار القاهرة وأنه استقل القطار برفقة قرابة 15 مجند من زملائه عائدين إلى محافظة المنيا في إجازة من الخدمة، وعقب تحرك القطار بفترة قليلة مر الكمسري وطالبه بتذكرة القطار فأخبره المجند بأنه عائد من الخدمة، ولا يمتلك أموالا فسلمه الكمسري لنقطة السكة الحديد، التابعة لشرطة النقل والمواصلات داخل القطار.

وأضافت التحريات أنه عقب ذلك نشبت بين المجند "المتوفى"، وأفراد النقطة مشادة كلامية وأخبروه أنهم سيقومون بتسليمه للشرطة بمحطة الواسطي ببني سويف ويحررون محضرا ضده، ما دفعه لمحاولة الهرب منهم داخل القطار فقاموا بمطاردته حتى وصل إلى الباب وجذبه أمناء الشرطة محاولين الإمساك به ومع مقاومة المجند وشد وجذب بين الطرفين وقع من القطار ليرتطم جسده بعامود خرساني وسقط أسفل القطار ليصاب بإصابات منفصلة بالجسد ويفارق الحياة في الحال.

وجاءت فى تحريات وتحقيقات المباحث التى جرت بمعرفة العميد عبد الرحمن أبو ضيف رئيس المباحث لقطاع جنوب الجيزة، أن زملاء المجند فور سقوطه من القطار قاموا بشد الفرامل الداخلية وإيقافه وقامت قوات الشرطة بقيادة العقيد علي عبد الكريم مفتش مباحث قطاع جنوب الجيزة، والرائد إمام شعلان رئيس مباحث نقطة المتانيا بتوجيه سائق القطار بإعادة تحريكه واستئناف الرحلة بعد تمنع قرابة 15 دقيقة وتم نقل جثة المتوفى لمشرحة مستشفي العياط.

وجاء في محضر الشرطة أن اثنين من زملاء المجند اتهموا أفراد الشرطة بالتسبب في الواقعة، أثناء استجوابهم في المحضر، وتم التحفظ على زملاء المجند كشاهدي عيان على الواقعة لكشف ما حدث داخل القطار أثناء عرضهم على النيابة العامة، كما تحفظت قوات الأمن على الثلاثة أفراد بعد اتهام زملاء المجند لهم بالتسبب في إسقاطه من القطار ومقتله.

وأمر اللواء إيهاب مختار حكمدار الجيزة، بتحرير محضر بالواقعة، وأخطر المستشار محمد سراج المحامى العام الأول لنيابات الصف والعياط، وباشرت نيابة العياط التحقيق في الواقعة، وانتقل إلى مسرح الجريمة، لإجراء معاينة تصويرية لمكان الواقعة، وطلبت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة، وبدأت في استجواب 3 أمناء شرطة في الاتهامات المنسوبة إليهم من قبل أصدقاء المجند المتوفى.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة الحوار . صحيفة الحوار، حكاية "طارق" مجند الشرطة.. مات بسبب "تذكرة قطار" في العياط، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الوطن