مانشستر سيتي عاد لسكة الانتصارات بثلاثية في شباك واتفورد
مانشستر سيتي عاد لسكة الانتصارات بثلاثية في شباك واتفورد

مانشستر سيتي عاد لسكة الانتصارات بثلاثية في شباك واتفورد صحيفة الحوار نقلا عن الشاهد ننشر لكم مانشستر سيتي عاد لسكة الانتصارات بثلاثية في شباك واتفورد، مانشستر سيتي عاد لسكة الانتصارات بثلاثية في شباك واتفورد ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة الحوار ونبدء مع الخبر الابرز، مانشستر سيتي عاد لسكة الانتصارات بثلاثية في شباك واتفورد.

صحيفة الحوار استرجع مانشستر سيتي نغمة الانتصارات بعد سقوطه في فخ التعادل السلبي مع كريستال بالاس في الجولة الماضية، وذلك بتغلبه على واتفورد 3-1 في المرحلة الثانية والعشرين من بطولة انكلترا التي شهدت مواصلة توتنهام لنتائجه القوية في الاونة الاخيرة.
ورفع سيتي رصيده الى 62 نقطة بفارق 15 نقطة عن منافسه المباشر وجاره مانشستر يونايتد.
وكان التعادل مع كريستال بالاس اوقف سلسلة من 18 انتصارا متتاليا لسيتي وحرمه من معادلة الرقم القياسي من الانتصارات المستمره في احدى البطولات الخمس الكبرى.
وتعافى صانع الالعاب البلجيكي كيفن دي بروين احد نجوم الموسم الحالي من اصابة مقلقة تعرض لها ضد كريستال بالاس قبل يومين وشارك اساسيا الى جانب الاسباني دافيد سيلفا الذي غاب عن المباراة الاخيرة. في المقابل عاد ايضا وبعد غياب اكثر من شهر قلب الدفاع جون ستونز.
واحتاج سيتي الى 40 ثانية ليفتتح التسجيل امام واتفورد عندما مرر الالماني ليروي ساني كرة عرضية متقنة داخل المنطقة تابعها رحيم ستيرلينغ غير المراقب من مسافة قريبة داخل الشباك رافعا رصيده الى 14 هدفا في الدوري المحلي هذا الموسم.
وبدا واتفورد الذي خسر على ملعبه امام مانشستر سيتي ذهابا بسداسية نظيفة تائها في الملعب وسرعان ما تلقت شباكه الهدف الثاني عندما مرر دي بروين كرة عرضية تابعها مدافع واتفورد كريستيان كاباسيلي خطأ في مرمى فريقه «13».
واضاع المهاجم الارجنتيني سيخو اغويرو فرص سهلة عندما وصلته الكرة من دي بورين اثر هجمة مرتدة سريعة لكنه سدد بين يدي الحارس البرازيلي هوريليو غوميز «45».
لكن اغويرو عوض ذلك منتصف الشوط الثاني عندما تابع كرة فشل في التقاطها الحارس البرازيلي ليتابعها داخل الشباك رافعا رصيده الى 13 هدفا في الدوري هذا الموسم «64».
ونجح واتفورد في تسجيل هدف شرفي بواسطة اندي غراي قبل نهاية المباراة بسبع دقائق.
وواصل توتنهام عروضه القوية في الاونة الاخيرة وعاد بفوز ثمين من ارض سوانزي سيتي بهدفين نظيفين تناوب على تسجيلهما الاسباني فرناندو يورنتي بكرة رأسية اثر تمريرة من صانع الالعاب الدنماركي كريستيان اريكسن في مرمى فريقه السابق «12»، وديلي الي «89» بتمريرة من هاري كاين الذي شارك منتصف الشوط الثاني.
ورفع توتتهام رصيده في المركز الخامس الى 40 نقطة متخلفا بفارق 4 نقاط عن ليفربول الرابع لكن الاول يملك مباراة مؤجلة يخوضها اليوم ضد جاره وست هام.
وحذا حذوه كريستال بالاس بفوزه على ساوثمبتون في عقر دار الاخير 2-1. سجل للفائز جيمس ماكارثر «69» ولوكا ميليفويفيتش «80»، بعد ان تقدم الخاسر بهدف لشيبان لونغ «17» هو الاول له منذ ابريل الماضي في الدوري المحلي.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة الحوار . صحيفة الحوار، مانشستر سيتي عاد لسكة الانتصارات بثلاثية في شباك واتفورد، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الشاهد