تزوجت مرتين والحسد كاد ينهي مسيرتها.. لقطات في مشوار شيرين عبد الوهاب
تزوجت مرتين والحسد كاد ينهي مسيرتها.. لقطات في مشوار شيرين عبد الوهاب

تزوجت مرتين والحسد كاد ينهي مسيرتها.. لقطات في مشوار شيرين عبد الوهاب صحيفة الحوار نقلا عن التحرير الإخبـاري ننشر لكم تزوجت مرتين والحسد كاد ينهي مسيرتها.. لقطات في مشوار شيرين عبد الوهاب، تزوجت مرتين والحسد كاد ينهي مسيرتها.. لقطات في مشوار شيرين عبد الوهاب ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة الحوار ونبدء مع الخبر الابرز، تزوجت مرتين والحسد كاد ينهي مسيرتها.. لقطات في مشوار شيرين عبد الوهاب.

صحيفة الحوار صوتُ خضّبته الظروف القاسية بشجن يكاد أن تصاحبه الدموع، ينفذ إلى الأسماع كسيمفونية متناغمة يقودها مايسترو محترف، اكتسب تلقائيته من صاحبته متقلبة المزاج، فقد يأخذك إلى نشوة الإحساس بالرومانسية فتشعر أن في الحب كل الحياة، وقد يصيبك بحالة من الاكتئاب كفيلة أن تنأى بك عن أي علاقة، يولّد لديك الحنين للماضي، وفي لحظة يطالبك بنسيانه، والحقيقة أن كل تلك الأحاسيس هي نتاج حياة عاشتها بطلتنا، تنقلها لنا بقصد أو دون، ولكننا تقبلناها كما هي، وأدركنا أنها حالة ينبغي التعامل معها في شتى الأوضاع.

في التقرير التالي، يرصد لكم (التحرير - لايف) أبرز المحطات في حياة الفنانة شيرين عبد الوهاب صاحبة الصوت العذب والإحساس المرهف..

طفولة في شوارع القلعة

في الثامن من أكتوبر عام 1980 ولدت شيرين سيد محمد عبد الوهاب بحي القلعة في القاهرة لأسرة بسيطة، وكانت هي الفرحة الأولى لأبويها، إلى أن رزقها الله بشقيقها محمد ثم من ورائه إيمان.

لم تكن تهوى شيرين مصادقة البنات، وإنما كانت تميل إلى لعب كرة القدم مع الأولاد في الشارع، وتفضل الوقوف كحارس مرمى، ولم تكن تخجل من ذلك، بل على العكس كانت تعاقب كل من يتعدى على أخيها بضربه، حيث اعترفت بأن طفولتها لم تكن بريئة كباقي الأطفال، وإنما كانت طفلة مشاغبة ومتطفلة، كثيرة التساؤل، ومن هنا اكتسبت شهرتها في منطقتها.

في تلك الفترة عاشت الطفلة أول قصة حب في حياتها مع زميلها "حسني" بالصف الخامس الابتدائي، رغم أنها لم تكن تميل إلى مصادقة الأولاد، لكنها أحبته لطيبته وتفوقه الدراسي، إلا أن تلك القصة انتهت بمجرد دخول المرحلة الإعدادية، فافترق الحبيبان الصغيران.


اكتشاف الموهبة ودخول الأوبرا


أول من اكتشف موهبتها في الغناء كانت مُدرسة الموسيقى في المرحلة الابتدائية، التي كثيرًا ما اجتذبتها من فصلها لسماع صوتها وهي تغني لها أغاني أم كلثوم وعبد الحليم، ومحمد محيي وسميرة سعيد وأصالة، فالتحقت بدار الأوبرا المصرية، وهناك استقبلها المايسترو سليم سحاب، الذي اعتنى بموهبتها، فكانت تذهب في كل يوم جمعة لتلقي دروس الغناء، دون اعتراض والديها اللذين كانا من هواة سماع الأغاني القديمة.

وهنا اصطدمت المطربة الصغيرة وهي في المرحلة الإعدادية بثاني قصة حب في حياتها جمعتها مع "إبراهيم" ابن الجيران، وسليل العائلة الصعيدية التي رفضت أن تعمل زوجة ابنهم المستقبلية في مهنة الغناء، إلا أنها أحبته وكانت تتعمد لفت أنظاره دومًا بملابسها، والذى بادلها الحب أيضا، وحفظت على يديه أغاني أم كلثوم ومنها "أمل حياتي"، لكن انتقالها للعيش في منطقة منشأة ناصر ومن ثم دار السلام كان سببًا في انتهاء تلك العلاقة.

chirine_6_11-5-2011

انتقلت إلى المرحلة الثانوية، وبزغت موهبة المراهقة واشتهرت بصوتها العذب في منطقتها، فأصبحت تغني في أفراح جيرانها كنوع من المجاملة، إلى أن التحقت بالمعهد العالي للموسيقى العربية، وهناك استشعرت بقتل موهبتها، فتركته ولم تكمل تعليمها به، وهو ما ندمت عليه فيما بعد، لكنها استفادت منه بعمل علاقات مع ملحنين ومنتجين وزملاء أصبحوا بعد ذلك من نجوم الغناء في الوطن العربي مثل أحمد سعد.

أول سلالم النجومية

تفرغت بعد تركها المعهد إلى عمل الحفلات في الفنادق والبواخر السياحية، إلى أن التقت المنتج نصر محروس، الذي قدمها إلى الجمهور من خلال دويتو جمعها بالفنان محمد محيي بعنوان "بحبك"، ثم تشاركت في عمل ألبوم غنائي مع الفنان تامر حسني تحت اسم "شيرين وتامر ريميكس".

ومن خلال أغنية "آه يا ليل" نجحت شيرين فى تحقيق شهرة واسعة في وقت قصير، وهو ما أهلها لعمل أول ألبوم منفرد بعنوان "جرح تاني" في عام 2003، وخلال نفس العام خاضت أولى تجاربها في التمثيل من خلال فيلم "ميدو مشاكل"، الذي ندمت على الاشتراك به فيما بعد.

الزواج

من المفارقات التي ينبغي التوقف عندها في حياة الفنانة الرومانسية، أن زواجها الأول من الموزع الموسيقي مدحت خميس، الذي لم يدم سوى أشهر قليلة، كان بناءً على رغبة شديدة منه وإلحاح كاد يتحول إلى انتحار، ففضلت أن تتزوج منه حتى "تتخلص من زنه"، على حد قولها، في لقاء سابق مع الإعلامي نيشان.

وكان زواجها الثاني من الموزع الموسيقي محمد مصطفى في عام 2007 بناءً على طلبها بعد قصة حب امتدت إلى 7 سنوات، فأنجبت منه ابنتيها "مريم وهنا"، ورغم ذلك انتهى بالانفصال بعد خمسة أعوام لأسباب لا تزال غامضة حتى الآن.

جماهيرية عربية

بعد أن تحررت الفنانة من قيود المنتج نصر محروس، وتمكنت من إصدار ألبوماتها الناجحة مثل "بطمنك" و"اسأل عليا" و"أنا كتير"، ذاع صيتها بشكل كبير على المستوى العربي، وكان ذلك سببًا في اختيارها ضمن لجنة تحكيم برنامج اكتشاف المواهب "ذا فويس" في موسمه الأول عام 2012، وعلى مدى ثلاثة مواسم أخرى، تمكنت خلالها الفنانة من رفع رصيدها لدى الجمهور بتلقائيتها وروح المشاكسة المعروفة عنها.

وخلال تلك الفترة وهي في أوج نجوميتها خاضت شيرين ثاني تجاربها التمثيلية، من خلال بطولة مسلسل "طريقي" عام 2015، الذي حقق نجاحًا كبيرًا، لم يكن يتوقعه النقاد ولا المشاهدون.

الاكتئاب والاعتزال 4 أيام

مرحلة هي الأصعب في حياتها، حيث أصيبت خلالها بحالة من الاكتئاب الحاد لدرجة أنها كانت تكره النظر إلى نفسها في المرآة وإذا نظرت تجد نفسها كـ"العفريت"، تبكي وتهرب من الواقع بالنوم لفترات طويلة، ورشحت أن يكون ذلك سببه "الحسد" الذي وقع عليها بعد لمعان نجمها عقب مسلسلها "طريقي" وفق ما صرحت به في لقاء مع برنامج "صاحبة السعادة"، وهو ما كان سببًا في إعلانها الاعتزال من خلال رسالة صوتية أصابت جمهورها بصدمة شديدة، ولكن مرت 4 أيام فقط وأعلنت تراجعها عن قرار الاعتزال بعد رد فعل الجمهور الذي لم تكن تتوقعه.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة الحوار . صحيفة الحوار، تزوجت مرتين والحسد كاد ينهي مسيرتها.. لقطات في مشوار شيرين عبد الوهاب، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : التحرير الإخبـاري