مصادر: لن نعامل السودان بالمثل فى استدعاء السفير
مصادر: لن نعامل السودان بالمثل فى استدعاء السفير

مصادر: لن نعامل السودان بالمثل فى استدعاء السفير

صحيفة الحوار نقلا عن الدستور ننشر لكم مصادر: لن نعامل السودان بالمثل فى استدعاء السفير، مصادر: لن نعامل السودان بالمثل فى استدعاء السفير ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا صحيفة الحوار ونبدء مع الخبر الابرز،

مصادر: لن نعامل السودان بالمثل فى استدعاء السفير

.

صحيفة الحوار فيما غادر القاهرة، مساء أمس الأول، السفير السودانى فى القاهرة عبدالمحمود عبدالحليم، عائدًا إلى بلاده، بعد استدعائه للتشاور، أكدت مصادر دبلوماسية أن مصر لن ترد بالمثل على الخطوة السودانية.
وقالت وزارة الخارجية المصرية، فى بيان، إن مصر تعمل حاليًا على تقييم الموقف بشكل متكامل، وستدرس الموقف من جميع الجهات، وستتخذ قرارها الملائم حيال الأمر.
وأكدت «الخارجية» أن السفارة المصرية بالخرطوم تلقت إخطارًا رسميًا من الدبلوماسية السودانية، بقرار استدعاء سفيرها فى القاهرة للتشاور.
وذكرت صحيفة «سودان تربيون»، أمس الجمعة، أن حدة التوتر بين السودان ومصر زادت عقب زيارة الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، فى ديسمبر الماضى، للخرطوم، ومدينة «سواكن» على البحر الأحمر.
وقالت الصحيفة إن «وسائل الإعلام بين الخرطوم والقاهرة، شنت حملة كلامية، إثر زيارة الرئيس التركى للسودان، وتسببت فى تصاعد التوتر بين البلدين»، حسب وصفها. وأشارت إلى وجود الكثير من الملفات العالقة بين البلدين، أبرزها تبعية «مثلث حلايب»، وموقف السودان الذى تتحفظ عليه مصر، من سد النهضة.
وقال النائب ماجد أبوالخير، وكيل لجنة الشئون الإفريقية بمجلس النواب، إن اللجنة تدعم رئاسة الجمهورية ووزارة الخارجية فى تقييم مسألة سحب السفير السودانى من القاهرة، وتفوضهما لاتخاذ إجراء مناسب.
ولفت «أبوالخير» إلى أن اللجنة ستعمل على تذليل العقبات بين الدولتين، من خلال التواصل مع الدبلوماسية الشعبية.
وأضاف أن العلاقات بين الشعبين السودانى والمصرى، علاقات أخوة تضرب جذورها العميقة فى الماضى، ولكن هناك خلافات بين الدولتين فى عدد من النقاط، أهمها «مثلث حلايب»، التابع للدولة المصرية.
وأشار إلى أن تعاون السودان مع الأنظمة المعادية لمصر، وعلى رأسها قطر وتركيا، وعدم دعمه للقاهرة فى مفاوضات سد النهضة، صعّد حالة الخلاف بين البلدين.
وقالت النائبة سامية رفلة، وكيل لجنة العلاقات الخارجية بالمجلس، إن اللجنة ستعقد اجتماعًا لكتابة مذكرة حول تسليم النظام السودانى جزيرة «سواكن» السودانية للإدارة التركية، بما يهدد الأمن القومى المصرى.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع صحيفة الحوار . صحيفة الحوار،

مصادر: لن نعامل السودان بالمثل فى استدعاء السفير

، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : الدستور